الأربعاء , 18 أكتوبر 2017
دخول أزيد من 60 عاملا منجميا بمدينة مريرت في اعتصام مفتوح  داخل المنجم على عمق 700 متر

دخول أزيد من 60 عاملا منجميا بمدينة مريرت في اعتصام مفتوح داخل المنجم على عمق 700 متر

دخل أزيد من 60 عاملا منجميا بمدينة مريرت، اليوم الثلاثاء 23 ماي الجاري، في اعتصام مفتوح ثان داخل المنجم على عمق 700 متر بباطن الأرض، بعد أن تنصلت الشركة المستغلة لمناجم جبل عوام (تويسيت) مما جاء في محضر 12 ماي 2017، الذي وقعته مع النقابة الممثلة للعمال (UGTM) بحضور عامل إقليم خنيفرة وبعض الهيئات المحلية، من أجل رفع الاعتصام.

وأفاد شاهد من عين المكان  أن عائلات وأسر المنجميين، التحقت بالمعتصم لمؤازرة العمال وسط إنزال أمني غير مسبوق ينذر بتأزم الوضع أكثر مما هو عليه.

يأتي هذا الاعتصام الثاني بعد أيام قليلة من تعليق الاعتصام الأول الذي دام 40 يوما في عمق 700 متر بباطن الأرض، بكل من منجم “إغرم أوسار” ومنجم “سيدي أحمد”.

وحسب شهادات استقاها احد العمال، أكدوا له أن مدير الشركة عمد على طرد كل العمال المعتصمين، وإجبار البقية الآخرين على توقيع التزام يتنصلوا فيه مما جاء في محضر 12 ماي.

وقد عرفت الأسابيع الماضية بمدينة مريرت وقفات ومسيرات احتجاجية، حاصرتها قوى الأمن، ضد تعنت مدير الشركة الذي أصبح حسب وصفهم “أخطبوط الفساد” بالإقليم بمباركة السلطات المحلية والإقليمية.

يأتي هذا الاعتصام في الوقت الذي تعرف فيه المدن المنجمية بالمغرب احتجاجات قوية بكل من آسفي وخريبكة وإميضر ..

عن admin

Profile photo of admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

التخطي إلى شريط الأدوات