الجمعة , 23 يونيو 2017
تفكيك شبكة “داعش” بمدينة الجديدة تتكون من 10 عناصر من بينهم مواطن فرنسي، ينشطون بمدن الصويرة، ومكناس وسيدي قاسم.

تفكيك شبكة “داعش” بمدينة الجديدة تتكون من 10 عناصر من بينهم مواطن فرنسي، ينشطون بمدن الصويرة، ومكناس وسيدي قاسم.

ارهاب

تم  تفكيك شبكة إرهابية بتاريخ 18 فبراير/شباط الحالي، تتكون من 10 عناصر من بينهم مواطن فرنسي، ينشطون بمدن الصويرة، ومكناس وسيدي قاسم”.

أسفرت هذه العملية عن اعتقال العقل المدبر لهذه “الشبكة الإرهابية”، بأحد “البيوت الآمنة” بمدينة الجديدة، حيث تم حجز 4 رشاشات أوتوماتيكية مزودة بشواحن ذخيرة و3 شواحن فارغة و3 مسدسات بالرحى مع مسدس أوتوماتيكي، وبندقية مزودة بمنظار، وكمية كبيرة من الذخيرة الحية، و13 قنبلة مسيلة للدموع، و4 عصي حديدية قابلة للطي، وصاعقاً كهربائياً، و6 قارورات بلاستيكية تحتوي على مواد كيماوية مشبوهة، يمكن استعمالها في صناعة المتفجرات، و3 قارورات زجاجية تحتوي على مواد سائلة مشبوهة، ومسامير، ورايتان ترمزان لما يسمى بتنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش”)، بالإضافة إلى عدة أسلحة بيضاء ومجموعة من الأصفاد البلاستيكية وبذل عسكرية، حسب ما ورد في بلاغ الداخلية المغربية.

وأوضحت أن “المقر الآمن” المذكور، “تم إعداده من أجل التخطيط لتنفيذ سلسلة من عمليات إرهابية، تستهدف ضرب مؤسسات حيوية وحساسة، وذلك بإيعاز من قادة ما يسمى بتنظيم (الدولة الإسلامية)”.

وأضافت أن تحريات كشفت، تخطيط أعضاء الخلية لـ “تنفيذ مشروعهم الإرهابي، بهدف استقطاب المزيد من العناصر المتطرفة للانضمام لهذا المخطط التخريبي، في أفق خوض حرب عصابات واسعة النطاق، بتأطير فعلي وميداني من طرف قياديين في “داعش” متمرسين، أحدهما يتواجد حالياً بتركيا”.

وقد كشفت التحريات “عن المنحى الخطير لهذه الشبكة الإرهابية، التي خططت لاستقطاب قاصرين، إذ قامت بتجنيد أحدهم للقيام بعملية انتحارية بواسطة سيارة مفخخة بعد تلقيه دروساً ميدانية في قيادة السيارات”.

ويأتي تفكيك هذه الشبكة الإرهابية، حسب نص البيان، بالتزامن مع التهديدات التي ما فتئ يطلقها مقاتلون مغاربة في صفوف ما يسمى بتنظيم “الدولة الإسلامية”، عبر شنهم لحملات إعلامية يؤكدون من خلالها عزمهم العودة للمملكة من أجل زعزعة أمنها واستقرارها.

وحسب المصادر، فقد تمت، في الساعات الأولى من صبيحة اليوم الخميس، محاصرة الشقة المستهدفة، من قبل حوالي 40 عنصرا من ال”بسيج”، قدموا على متن عربات من أنواع مختلفة، مميزة وغير مميزة، من مدينة سلا، وكانوا مؤازرين من طرف عناصر من “الديستي” بالجديدة. حيث داهموا المنزل، بعد وضع الترتيبات الأمنية، وتأمين محيط مسرح العملية، تحسبا لأي طارئ . وتمكن خبراء المتفجرات من حجز مواد لم يكشف عن طبيعتها، يرجح أن تكون أسلحة وقنابل، مخزنة في صندوق خشبي وأكياس بلاستيكية.
هذا،  ونتهى التدخل بإخراج الإرهابي من الشقة، مصفد اليدين، ومغطى الوجه، تحت هتافات المواطنين الذين تجمهروا في عين المكان. وقد جرى اقتياده إلى عربة مستوقفة بالجوار. وبعدها انطلقت قافلة سيارات ال”بسيج” إلى مدينة سلا، حيث سيخضع الإرهابي الذي يرجح أنه من “داعش”، للبحث والتحريات.
1822016-c5956

 

عن sawat chaabe

Profile photo of sawat chaabe

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

التخطي إلى شريط الأدوات